مكافحة الحشرات

مكافحة حشرات

تنتشر الحشرات على سطح الكرة الأرضية وينتج عنها أضرار كثيرة ومن هنا جاءت فكرة مكافحة الحشرات لتقليل من أضرارها للإنسان.

الحشرات قد تثير الاشمئزاز بسبب شكلها وأماكن عيشها .  وقدا يصاب الإنسان بالفزع الشديد نتيجة وجود الحشرات والفئران. وقد تصل درجة الفزع إلي الهلوسة والاضطراب العصبي

 تعمل الحشرات والقوارض كنواقل لعديد من المسببات المرضية والنواقل قد تكون متخصصة في نقل مسببات مرضية معينة حيث يكون هناك ارتباطا بيولوجي بين الحشرة والمسبب المرضي قادرا علي إحداث المرض أو يتم ذلك بصورة ميكانيكية حيث تنقل الحشرة المسبب للمرض علي جسمها بدون فترة حضانة

الحشرات تسبب ضررا صحيا بطرق مباشره وغير مباشره للإنسان والحيوان مما دعي إلي البحث عن طرق مكافحة حشرات للحد من هذه الإضرار .

طرق مكافحة الحشرات والقوارض

التركيز على قياس كثافة الحشرات قبل وبعد عملية إبادة الحشرات لمعرفة مدي نجاح المكافحة واعتبارها الأساس السليم لتوجيه أعمال المكافحة الحشرات

مكافحة الحشرات بمبيدات حشرية تتبع مجموعة كيماوية مخالفة للمجموعة التي تستخدم مبيداتها في مكافحة الأطوار غير الكاملة بأماكن تجمع الحشرات على أن لا يتم التوسع في استخدام المبيدات ذات الأثر الباقي حيث تسهم في ازدياد فرص تطور ظاهرة المقاومة .

تتم مكافحة الحشرات الزاحفة باستخدام المبيدات الصحة العامة.. وفي حالة وجود البراغيث المصاحبة للقوارض فتتم مكافحة البراغيث قبل مكافحة القوارض .  

 

مكافحة الحشرات الطائرة (الذباب – والبعوض الغير ناقل للملاريا) بالأماكن العامة بحد أقصى مرتين أسبوعاُ وطبقاً لمستوى الكثافة – على أن يشمل الرش جميع أوعية جمع النفايات وسيارات نقلها.

 يكافح الذباب في الصباح الباكر والبعوض في المساء المتأخر.

 يفضل وجود مبيدين تجاريين لنفس المادة الفعالة حتى يتم التبادل فيما بينهما داخل المجموعة الكيماوية الواحدة.

مكافحة القوارض بصورة منتظمة داخل وحول التجمعات السكانية وخصوصاً المناطق التي يتواجد بها منازل مهجورة وتستخدم الطعوم المانعة لتخثر الدم.
 

جميع الحقوق محفوظة لشركة ماجيك سيرفيس للخدمات البيئية